يوافق يوم 24 من مايو الذكرى الثامنة والعشرين لاستقلال ارتريا، وهو بحق يوم العزة والكبرياء الوطني، حيث امتلك فيه الشعب الارتري ناصيةalt حريته، واسترد سيادته، بعد أن بذل في سبيل ذلك غالي الأثمان حتى يتحقق هذا الهدف الجليل، وهو تحرير كامل التراب الإرتري، وإعلان الاستقلال الناجز ، بعد أن دحر المناضلون الأشاوس العدو ، وقهروا المغتصب، وأرغم على الاعتراف بحق الشعب الارتري الماضي العزيمة، غير الهياب ، مسطرًا في سجل التاريخ أروع الأمثلة على التضحية والفداء وحب الوطن ، ولهذا يعتبر هذا اليوم مفخرة من مفاخر هذا الشعب الأبي.

 

 

يحتسب الحزب الإسلامي الارتري للعدالة والتنمية عند الله سبحانه وتعالى الداعية المجاهد الشيخ/ حامد محمد حامد( أبودجانة) الذي رحل عن دنيانا الفانية اليوم 8 مايو 2019م الموافق الثالث من رمضان لعام 1440هـ بعد عناء مع المرض الذي الم به في السنوات الثلاث الأخيرة. وهو من مواليد 1957م بمدينة هيكوتا ومتزوج وأب لطفلة ، عرف بدماثة الأخلاق والشجاعة والكرمalt.

 

 

 

سم الله الرحمن الرحيم

الحزب الإسلامي الإرتري للعدالة والتنميةalt

بيان بمناسبة يوم الكفاح الوطني (ذكرى الفاتح من سبتمبر المجيدة لانطلاقة الثورة المسلحة 1961م)

 

الفاتح من سبتمبر نحيي بكل عز وافتخار شعبنا الإرتري البطل وأصدقاء الشعب الإرتري بمناسبة الفاتح من سبتمبر الذي يعتبر بحق يوماً مجيدًا في تاريخ ارتريا حيث شهد ميلاد الكفاح المسلح في 1961م بقيادة البطل الشهيد حامد إدريس عواتي تتويجا للنضال السياسي الذي خاضه الشعب الارتري في المدن المختلفة لعقد من الزمان قبل اندلاع شرارة الكفاح المسلح ، وبعد أن أدرك الشعب أن الاستعمار لا يفهم إلا تلك اللغة ، وتبين له أن الحق ليس أخرس وأن صوت البنادق والمدافع أبلغ وأفصح لساناً ، كما أن الشعب الإرتري ليس مهيض الجناح فيسكت على الضيم ، ويستذل ويستباح ، وأعلنها عواتي البطل ثورة على المتجبر المستعمر ..

 
باقي المقالات...

اعلي الصفحة