ذكرت الأخبار الواردة من ارتريا أن القاضي احمد علي جامع وهو خريج الحقوق من سوريا اقدم على الانتحار بعد رفض وزير العدل الارتري (فوزية هاشم) منحه إجازة لزيارة والدته المريضة في السودان والتي لم يرها منذ (12 عاما) وقد حاول أحمد علي بشتى السبل اقناع الوزيرة ولكنها رفضت بإصرار مما اضطره الى اللجوء للانتحار بعد أن ضاق صدره من هذه العملية غير الإنسانية وعجزه عن ايجاد البدائل وكراهيته رؤية هذه الوجوه المتوحشة من قيادات النظام التي ليس في قلبها مثقال ذرة من رحمة ووطنية.

الـتـعـلـيـقـات 

 
0 #3 عبدالصمد الجبرتي 2014-06-18 22:11
اما ينتحر كان قدم استقالته كذا خسر نفسه والمنتحر في النار وبعدين ما تذكر امه الا بعد ١٢سنة هذا هو بر الوالدين؟ الله لا لا يبلانا و بلاش فبركة المواضيع واستخفاف بعقول الناس علشان الظاهر انه كان عنده مشاكل نفسية بس ا كاتب الخبر لقي فرصة بتلفييق السبب لفوزية اللي انا شخصيا معترض ان المنصب هذا تشغله امرأة
اقتبس
 
 
0 #2 احمد علي قدم 2013-02-09 21:35
رحمة الله تخشاه اترجون الرحمة من مثل هولا
اقتبس
 
 
0 #1 ود مطيطى 2012-04-05 12:29
هذا قلليل من روس هذا النظام البائد الذى يتوجس خيفة من نفسه ظنا منه ان كل من خرج لم يعد
هذه قصة واحدة مثلها الالوف
اقتبس
 

إضافة تعليق


Security code
تحديث

اعلي الصفحة