د.نوال محمد إسماعيل عبده لأول حديث صحفي  :أفتقد الوالد الشيخ أبا نوال في كل شيء وألم فراقه يتجدد لدى الأسرة دوماً

د.نوال محمد إسماعيل عبده لأول حديث صحفي :أفتقد الوالد الشيخ أبا نوال في كل شيء وألم فراقه يتجدد لدى الأسرة دوماً

المقابلات

Tagline

By omer

  وكالة زاجل الأرترية للأنباء تجري حواًرًا فريدًا مع د.نوال الأبنة الكبرى للشيخ محمد إسماعيل عبده – رحمه الله- الرئيس…

موقع الخلاص يعيد نشر تقرير زاجل : ميناء مصوع ... ضوء في الزوايا المعتمة

موقع الخلاص يعيد نشر تقرير زاجل : ميناء مصوع ... ضوء في الزوايا المعتمة

اخر الاخبار

Tagline

By omer

  ميناء مصوع .... ضوء في الزوايا المعتمة في حياة الصيادين الأصليين تسهيلات كبيرة لتمكين المسيحيين والتضييق على المسلمين النظام…

أ.نجاة اسماعيل تتحدث عن الاتحاد الإسلامي للمرأة الأرترية

أ.نجاة اسماعيل تتحدث عن الاتحاد الإسلامي للمرأة الأرترية

المقابلات

Tagline

By omer

  الأستاذة نجاة إسماعيل الأمين العام للاتحاد الإسلامي للمرأة الأرترية لوكالة زاجل : لم يمنحنا الرجال مواقعنا القيادية في الحزب…

Frontpage Slideshow | Copyright © 2006-2011 JoomlaWorks Ltd.

تحدث الأستاذ شوقي محمد أحمد أمين أمانة الإعلام في الحزب الإسلامي الأرتري للعدالة والتنمية في حوار غير عادي وعلى أسئلة غير عادية أجاب فيها بلغة وحرقة منفعلة دافع فيها عن المجلس الوطني للتغيير الديمقراطي باعتباره مكسباً سياسيًا ومنجزاً مهماً لقوى المعارضة الأرترية وقال إنه يمثل الطيف

 

اشتعلت معارك بين رشايدة مدعومين من النظام الأرتري ورشايدة يعملون لصالح حرس الحدود السوداني خلفت ا لمعركة جرحى بين الطرفين وكان ضمن

 

بسم الله الرحمن الرحيمalt

الحزب الاسلامي الارتري للعدالة والتنمية

تصريح صحفي بشأن ورشة عمل فرانكفورت عن الشأن الارتري

 

 

 

في حوار مع برنامج " ملفات أرترية " بقناة الحوارو تعليقاً على قرار الحكومة الأرترية بتغيير عملتها تحدث الأستاذ شوقي محمد أحمد أمين أمانة الإعلام في الحزب الإسلامي الأرتري alt

 

اختطف النظام الأرتري مواطنا ًسودانيا يدعى عثمان يعقوب وعربتين إحداهما لمواطن كانت مؤجرة لشركة الكهرباء والأخرى تتبع لشركة " فارم" لإنتاج

 

شارك الحزب الاسلامي الارتري للعدالة والتنمية في الملتقى السابع للرواد في العالم الاسلامي بوفد يترأسه أمين الامانة السياسيةalt

 

ننظر للهجمة على العربية وعلى الإسلام في أرتريا فتتوقع أنهما اندرسا ومحت آثارهما السنون العجاف والبلاء القاسي، وتنظر إلى واقعهما فتجد أنهما في مقاومة غالبة بحمد الله وعون الله.

وبمناسبة الهجرة النبوية الشريفة أتى اليوم هذا المقال لإعادة الحديث عنهما

 

 

اعلي الصفحة